أدوات تجميل منتجات أمريكية بأسعار مصرية

عالم التخسيس و الجمال

Wednesday, August 17, 2011

علاقة محرمة وخطيبي محترم .. , و يعاشرنى مجرم









السلام عليكم ورحمة الله أستاذة عواطف أنا فتاة أبلغ من العمر 23 عاماً جامعية ومن أسرة أحمد الله عليها طيبة ومشهود لها بالسمعة الطيبة ولكن المشكلة في أنا دائماً ما أشعر بالوحدة فأنا بلا أصدقاء لخوف أهلي الشديد على وجدت نفسي وحيدة لجأت  إلى النت والشات حتى أصبحت ضحية لمن يتسلى إلى العام الماضي تعرفت على شاب عن طريق زميل لي في العمل أعطاه هاتفي دون علمي فصار يحادثني ويربكني بمعرفته الكثير عنى دون أن أراه إلى أن مر شهر على هذا الحال وتقابلنا أخيراً لا أنكر لأنه جذبني إليه شخصية قوية وقال انه ينوى الارتباط بى وكلمتني إحدى أقربائه والتي حدثها عنى قائله أنه يحبني ومتعلق بى ولكن يجب أن أعرف أنه ليس الملاك الذى أظنه فهو متعدد العلاقات الجنسية قبلي والتي انتهت بفضيحة له .
واني إذا أردت البدء معه على أن لا أسأله في الماضي وعندما واجهته لم ينكر ولكنه كان يخشى أن يفقدنى فلتعلقى به سا محته وقررت أن أبدأ معه من جديد لكنه كان متحكم أناني دائم الشك يعبث بتليفوني وما يخصنى بحجة انه خائف على ثم بدا يضغط على من أجل أن نكون بينى وبينه علاقة رفضت ثم رضخت عندما هددني بالبعد فجعلته او سمحت له ان يعاشرنى معاشرة الأزواج و بكل الأوضاع و المفردات و استلمت له تماما و هو بحكم خبرته بصراحة جعلنى اتعلق به بشدة
ثم بدأ يتطاول على بالسب وألفاظ جارحة لي ولأهلي دون سبب وفى مرة قرر أن يسافر للخارج أو هكذا أخبرني وأنهى علاقتي به دون مقدمات وأغلق تليفونه لا اعلم كيف أصل له تعبت وقاسيت كثيرً  وشعرت بالندم هل يستأهل ربى وأهلي ما فعلته من أجله وما قدمته له دون إحساس بى .
وبعدها بشهرين تقدم لخطبتي شخص محترم كان محاضر لى فى إحدى الدورات فوافقت عليه ولا أدرى لماذا هل هو الهروب سيدتي لقد عاد من أحبه إلى حياتي طالبا ان أتحمله وانه لم يجد مثلى من تفهمه لكنه لم يتوقف عن العلاقات المحرمة ولم يسافر بالخارج بل يعمل في مكان جديد عاد ثم تركني مرة أخرى دون تفسير وعاد مرة أخرى منذ يومين ليقول لي لن أبقى معه وأنتظره 3 سنوات حتى يكون نفسه و يخطبنى فهو يحبني ويريد أن يعاملني و يعاشرني على أنى زوجته حتى يخطبنى فرفضت فتركني إلى هذه الدرجة هنت عليه أم على نفسي أنى نادمة على حبي له فأنا لم أظلمه يوما بل ظلمت نفسي أشعر بتأنيب الضمير فقد ظلمت أهلي وخطيبي وهو الرجل المحترم وأهله الذين يعاملونني كابنة لهم سيدتي أشعر بضيق أتساء ل لماذا يترك الله مثل هؤلاء ولا يعاقبهم فهو لا ينقصه شيء من الشقة إلى الوظيفة ومع ذلك يريد الحرام ياعدينى أرجوكى .

No comments:

Related Posts Plugin for WordPress, Blogger...

Blog Archive