أدوات تجميل منتجات أمريكية بأسعار مصرية

عالم التخسيس و الجمال

Sunday, May 16, 2010

المبتسرون يعانون طوال حياتهم



المبتسرون يصبحون مفرطى الحساسية للألم بسبب العلاجات فى العناية 
المركزة المبتسرون يصبحون مفرطى الحساسية للألم بسبب العلاجات فى العناية المركزة
لندن (أ.ش.أ)
Bookmark and Share Add to Google
ذكرت دراسة طبية أن الأطفال المبتسرين "الذين يولدون قبل موعدهم" يصبحون مفرطى الحساسية طوال حياتهم للألم بسبب التدابير والعلاجات فى العناية المركزة بعد الولادة.

وقال العلماء إن تأثير الحقن المتكررة والتغذية بالأنابيب لأطفال الحضانات لا يتحملها سوى الكبار، غير أنهم استدركوا فقالوا إن"إدارة الألم بفاعلية خلال الأسبوع الأول من الحياة " يساعد الأطفال المبتسرين على النمو بشكل طبيعى.

يذكر أن المواليد الذين بحاجة للرعاية المركزة يكونون عرضة لأربعة عشر إجراءً طبيا كل يوم.

والمعروف أن المبتسرين يبدون أحيانا رد فعلٍ بدنى ضئيل على مثل هذه الإجراءات الطبية، مما يثير خلافات حول ما إذا كانوا يحسون بالألم.

وكشف العلماء فى جامعة كوليدج لندن أنه فى الوقت الذى يبدو فيه المبتسرون غافلين، فإن نشاط المخ لديهم ينبىء بأنهم لا يشعرون براحة.

وأكدت الطبيبة ريبيكا سلاتر أنه بعد المكوث 40 يوما فى المستشفى، فإن المبتسرين يشعرون بألم أشد مقارنة بالمواليد الطبيعيين فى المرحلة ذاتها من العمر.

وأضافت أن الحساسية للألم لديهم قد تستمر لفترة طويلة مما يجعل هؤلاء الأطفال أرهف حساسية للألم طوال حياتهم.


No comments:

Related Posts Plugin for WordPress, Blogger...

Blog Archive