أدوات تجميل منتجات أمريكية بأسعار مصرية

عالم التخسيس و الجمال

Thursday, March 26, 2009

كيف تستفيدين من موسم التخفيضات وتتصيدين قطعا تناسبك

كيف تستفيدين من موسم التخفيضات وتتصيدين قطعا تناسبك

3/26/2009 5:35:00 PM

كيف تستفيدين من موسم التخفيضات وتتصيدين قطعا تناسبك

لا شك أن حمى التنزيلات قد وصلتك ولن تفارقك طوال شهر يناير الحالي، سواء كنت تعيشين في أوروبا، أو في المغرب أو مصر أو لبنان وغيرها من الدول العربية.

لكن هل أنت مستعدة لخوض معمعة البحث عن قطع تستحق منك كل تلك الساعات الطويلة التي ستقضينها في التسوق، او الجهد الذي ستبذلينه في التنقيب عن الأحسن، والأهم من كل هذا المبالغ التي ستصرفينها لقاء الحصول عليها ؟

السؤال الذي يجب أن تطرحيه على نفسك قبل أن تتوجهي لدفع الحساب هو هل انت فعلا ستستفيدين منها أم انك ستعلقينها في خزانتك إلى أن يأتي اليوم الذي ستضطرين فيه لرميها أو التخلص منها بعد أن تستعمليها مرة واحدة في أحسن الأحوال، وهذه طبعا ليست الفكرة من التسوق في موسم التنزيلات بالذات.

الفكرة هي أن تحصلي على قطعة كانت غالية بثمن معقول على شرط أن تكون مناسبة لك ويمكنك الاستفادة منها باستعمالها في الكثير من المناسبات.

خلاصة الأمر عليك أن تعرفي أصول التسوق في هذا الموسم حتى لا تأتين محملة بكل ما وجدته في طريقك مخفضا.

وعندما تهدأين وتذهب فورة الحماس كل ما تشعرين به هو ألم يقصم ظهرك ويوجع جيبك وقطع رخيصة، على كل المستويات، لن تضفي عليك أي شيء لأن موضتها انتهت أو أن مقاساتها لا تناسبك.

القواعد الذهبية للتسوق خلال هذا الموسم:
1ـ لا تتلهفي على شراء أي قطعة فقط لأنها موقعة باسم مصمم معروف، فليس كل ما يطرحونه يدخل في خانة الأزياء الجميلة، بل العكس تماما فإن بعض القطع، خارج عروض الأزياء وفي ارض الواقعة، لا يوجد لها وصف آخر غير القبح وقلة الذوق، وبالتالي مجرد التفكير في شرائها لانها تحمل اسم مصمم يعتبر جريمة لا تغتفر في حق نفسك ومظهرك.

انظري إلى الأزياء المعروضة حسب جمال تصميمها وجودة قماشها وما يناسبك منها بغض النظر عن مصممها، خصوصا أن العديد من المحلات الكبيرة والشعبية أصبحت تطرح أزياء جميلة جدا، من تصميم مصممين شباب محترفين لكن مغمورين (محلات نيو لوك، مثلا، الموجودة في بريطانيا وتخاطب شريحة الفتيات وذوات الدخل المحدود طوال مواسم السنة تُشغل حوالي 22 مصمما).

2 ـ لا تشتري أزياء ليست على مقاسك فقط لأنها مخفضة السعر، أو بحجة أنك ستنقصين من وزنك.

صحيح ان تخفيف وزنك يدخل ضمن أولوياتك ومن القرارات التي اتخذتها في بداية السنة، لكن مع حلول شهر فبراير ستتكاسلين وتتراجعين عن قرارك وبالتالي لن تستفيدي من هذه الأزياء.

3 ـ حددي ميزانيتك قبل التوجه إلى السوق وتقيدي بها مهما كانت الإغراءات، لأنك بهذه الطريقة ستفكرين طويلا قبل أن تغامري بشراء أي شيء فقط لأنه بسعر مخفض.

4 ـ تسوقي ونصب عينيك استراتيجية مدروسة، أي اختاري قطعا ستبقى على الموضة في الموسمين القادمين، سواء من حيث القماش، أو الألوان وحتى التصميم. نفسك الأمر ينطبق على الاكسسوارات، لأنها، هي الأخرى، أصبحت تخضع لمعايير الموضة وتغيراتها.

قد تتساءلين ما هي هذه القطع التي ستكون استثمارا في الموسمين القادمين، والجواب كما يلي:

- ابحثي عن البلوزات ذات الياقات العالية، أو التي تربط على شكل ربطة عنق او فيونكة عند العنق.

تصوري الأميرة الراحلة دايانا أو مارغريت ثاتشر واعتبريهما الانطلاقة لبناء اسلوبك الكلاسيكي الخاص، فكل من ألكسندر ماكوين، وجوليان مكدونالد، عرضا مجموعة (خاصة بكل واحد منهما) غنية بهذه البلوزات.

إذا كنت قد اشتريت واحدة في العام الماضي، فلا بأس أن تشتري أخرى بلون مختلف تلبسينها مع تنورة مستقيمة أو مع بنطلون كلاسيكي لمظهر جاد، أو مع بنطلون الجينز وجاكيت (بلايزر) لمظهر سبور.

- ستبقى الأزياء المقصبة او المطعمة بالذهب أو الفضة حاضرة في الموسمين القادمين، سواء تعلق الأمر بحزام من الجلد، أو جاكيت مقصب، أو بلوزة مطرزة بالخرز وهلم جرا، فكل شيء جائز إذا تم تنسيقه مع قطع أخرى تتناغم معه

- الجاكيت أيضا سيبقى حاضرا بكل أشكاله، الطويل على شكل «بلايزر» أو القصير على شكل «بوليرو» كما رأينا في عروض كلوي، ماكوين وشانيل.

توجد نسخ كثيرة ومتنوعة في المحلات الشعبية والكبيرة بأسعار معقولة جدا. تذكري أن الذوق الخاص وما يناسبك أنت شخصيا هو المهم وليس اسم المصمم أو السعر.

- بنطلون الجينز، قد يخف توهجه في فصل الشتاء بعض الشيء، لكنه دائما يعود للتألق في فصلي الربيع والصيف، سواء في مناسبات النهار والمساء.

كل ما عليك لتنتقلي من الشتاء إلى الربيع هو ان تستبدلي الحذاء العالي الذي يصل إلى الركبة (البوت) بصندل أو حذاء

- ابحثي عن الاكسسوارات ذات الطابع الإثني، سواء كان افريقيا، هنديا، مكسيكيا أو حتى مغربيا.

دار كلوي طرحت الكثير من الحقائب المطرزة بالعقيق والأهداب التي تتدلى من الحواشي بسخاء. ابحثي أيضا عن القلادات الكبيرة والطويلة، فهي ستحل محل البروش من حيث أهميتها في الموسمين القادمين.

- الأحزمة العريضة التي ستحدد الخصر ستكون مهمة جدا، وإن كان لديك أدنى شك، فما عليك إلا أن تسألي المصمم مارك جايكوبس، الذي طرحها بكميات كبيرة وألوان متنوعة لكن بقاسم مشترك هو سمكها، مع العلم بأنه هو الذي بدأ موضة حزام الساتان الناعم في العام الماضي، لذلك لا تترددي إن وجدت حزاما كبيرا بلون يتماشى مع أغلب أزيائك.

- إذا كان الملل قد بدأ يتسرب إليك من موضة الخمسينيات، فقلبنا معك، لكن إذا كنت من هواتها فبشرى لك، لأن المصممين أيضا وقعوا في حبها، وطرحوها للمواسم القادمة، لذلك إذا لفت انتباهك فستان او تنورة بخصر عال وبقماش خفيف مثل الشيفون فلا تترددي واشتريها.

- إذا كانت ذاكرتك جيدة، فأنت بلا شك تتذكرين أن الألوان الصارخة، خاصة الأخضر بكل درجاته، كانت موضة قوية في العام الماضي والجديد ستظل حاضرة في فصل الربيع، لذلك افتحي عيونك على أي بلوزة أو قميص بدرجة متوهجة منه، وسترين أنك لن تندمي على شرائها، لأنك ستلبسينها أكثر من مرة.

الألوان الأخرى التي يجب أن تبحثي عنها هي البرتقالي والأزرق اللازوردي والفيروزي.

www.ahlawia.com


www.damnhour.com


www.egypt4fun.com


www.moftahy.net

No comments:

Related Posts Plugin for WordPress, Blogger...

Blog Archive